البرلمان المصري يهاجم الفنان محمد رمضان بعد فيديو حجز أمواله في البنوك

6 يونيو 2021
البرلمان المصري يهاجم الفنان محمد رمضان بعد فيديو حجز أمواله في البنوك

أبدى النائب أيمن أبو العلا، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الإصلاح والتنمية ووكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب المصري استياءه مما تردد مؤخرا بشأن الفنان محمد رمضان الذي استعرض وجود أموال لديه في البيت أكثر مما في البنوك، قائلا: «لا أريد أن أتطرق لمثال الفنان المتنمر المتهور».

ويواجه الفنان المصري محمد رمضان، عدة مشاكل بعد بثه لفيديو التحفظ على الأموال، على حسابه الشخصي بموقع انستغرام.

فبعد بلاغ الاتهام بنشر أخبار كاذبة تضر بالاقتصاد المصري، والمطالبة بمنعه من السفر، هناك بلاغ جديد تم التقدم به إلى النائب العام.

ويتهم البلاغ، محمد رمضان بالتهرب الضريبي مستندا إلى اعترافه في الفيديو أنه يحتفظ بأموال في بيته مثل التي في البنك، ولم ينته الأمر عند هذا الحد، فهناك أيضا مطالبة بمحاكمة البرلمان له ومحاسبته لإضراره باقتصاد مصر.

وبداية، تقدم المحامي بالنقض والدستورية العليا سمير صبري، ببلاغ عاجل إلى النائب العام ونيابة الأموال العامة العليا ضد محمد رمضان لإقراره بأنه يخفي أمواله بمنزله بقصد التهرب الضريبي.

وقال صبري إن محمد رمضان نشر عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام مقطع فيديو ورد فيه العديد من الاعترافات التي تشكل أركان جرائم عديدة وذلك بقصد إخفاء الأموال والتهرب من الضرائب.

وأكد صبري أن ما تداوله رمضان يعد “اعترافا صريحا منه بأنه يقوم بإخفاء الأموال الطائلة في منزله حتى لا يسأل عن مصدرها وما هي الشرعية القانونية لمصدر تلك الأموال وذلك لكي يقوم بالتهرب من سداد الضرائب المستحقة على تلك الأموال ويتشكل معه أركان جريمة التهرب الضريبي والكسب غير المشروع”.

وفي سياق متصل طالبت عضو مجلس النواب المصري النائبة إيناس عبد الحليم بمحاسبة الفنان محمد رمضان واتهامه بالتأثير على الاقتصاد المصري وحركة البورصة المصرية.