اليمن

الإنتقالي المدعوم إماراتيا يفرج عن صحفي بعد اعتقال وتعذيب استمر شهر

عدن نيوز - متابعة خاصة:

أفرجت مليشيا المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا أمس الجمعة عن صحفي بعد اعتقال وتعذيب استمر شهر كامل.

وأطلقت قوات الحزام الأمني في محافظة لحج سراح المصور الصحفي أصيل سويد عقب اعتقاله قبل شهر وهو في طريقه إلى العاصمة عدن.

وقال أسامه سويد شقيق المصور الصحفي أصيل سويد في منشور على صفحته بفيسبوك رصده محرر “عدن نيوز” أنه ” في الساعه 09:38 صباح يوم الجمعة 29/5/2020م تلقيت اتصال من رقم غريب وبعد الرد عليه يقول لي أن اصيل لديه وان آتي لاستلامه الى منطقة الوهط تحديدا السوق منطقة المرجاع.

وأضاف شقيق سويد “طلبت فورا بعدها بسماع صوت اصيل للتأكد من صحة كلامه أسمعونا صوته وبعد سماع صوتة تواصلت فوراً مع بعض الاصدقاء المطلعين بشكل كبير على قضية اصيل واستشرتهم بما حصل”.

وقال أنه تواصل مع احد اقاربه للذهاب الى المنطقة والتحقق من الأمر.

وأوضح أنه عند وصول قريبه إلى المنطقة وجد اصيل وقام مسلحون على الفور بتسليم اصيل له.

وأضاف شقيق أصيل “تواصل معي قريبي مباشرة واكد لي ان اصيل معه وانه استلمه من مجموعة مسلحين من سيارة توسان معكس”

وأكد أن أصيل في مكان آمن مع حالة من السكوت وعدم النطق وصحته الجسدية والنفسية سيئة وعليه اثار تعذيب شديده تلقاها خلال الفترة المحتجز فيها.

في السياق قالت مصادر إن الصحفي سويد كان معتقلاً لدى اللواء الخامس دعم وإسناد التابع للحزام الأمني بمحافظة لحج.

واعتقل المصور سويد من قبل قوات الحزام الأمني في الأول من مايو الجاري أثناء سفره إلى مدينة عدن بعد أن تلقى تهديدات قبل سفره إلى المدينة بأيام قليلة.