عقب قرار الفيدرالي الامريكي.. الذهب يربح 40 دولاراً في دقائق

16 مارس 2020
عقب قرار الفيدرالي الامريكي.. الذهب يربح 40 دولاراً في دقائق
عدن نيوز - اقتصاد:

تسبب قرار “مفاجئ” من قبل الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، في حدوث هزة عنيفة بالأسواق، بخاصة أنه لم يكن هناك ما يشير إلى إمكانية أن ينحني الفيدرالي الأميركي مرة ثانية خلال أقل من شهر أمام عاصفة كورونا.

وعقب القرار مباشرة، قفزت أسعار الذهب عالمياً بنحو 40 دولاراً خلال التعاملات المبكرة من جلسة اليوم الاثنين، بعد القرار الأميركي المفاجئ بخفض معدل الفائدة. إذ استفاد المعدن الأصفر من القرار، بالإضافة إلى خسائر الدولار والعقود الآجلة للأسهم. وعلى الرغم من هذا القرار، لكن العقود الآجلة للأسهم الأميركية تشير إلى هبوط حاد للأسهم وسط استمرار القلق حيال أثر كورونا في الاقتصاد.

وفي وقت مبكر من تعاملات جلسة الاثنين، ارتفع سعر العقود الآجلة للذهب تسليم شهر أبريل (نيسان) 2.6 في المئة ليصل إلى 1556.70 دولار، رابحاً 40 دولاراً. كما صعد سعر التسليم الفوري للذهب 2.04 في المئة أو ما يعادل 31 دولاراً مسجلاً 1561 دولاراً.

وتشير البيانات والأرقام المتاحة، إلى أن المعدن النفيس فقد أكثر من 180 دولاراً منذ بلغ ذروة لمدة سبع سنوات عند مستوى 1702.56 دولار للأونصة في تعاملات الاثنين الماضي.

لكن مع قرار الرئيس الأميركي قبل أيام بحظر السفر من وإلى أوروبا، عاد الذهب للعب دوره كملاذ آمن في زمن الأزمات، وشهد المعدن ارتفاعاً، بفعل مخاوف حيال التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا. وعقب قرار ترمب ارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.5 في المئة إلى 1642.46 دولار للأوقية.

وقال كايل رودا المحلل لدى “آي.جي ماركتس”، أن حظر السفر “مفاجأة كبيرة وصدمة ضخمة للسوق” ويُظهر أن المستثمرين لم يروا بعد التبعات الاقتصادية الكاملة لتفشي كورونا. وأضاف رودا أنه على الجانب الآخر، يبيع المتعاملون الذهب لتمويل مراكز شراء، بالهامش، مما يكبح مكاسب المعدن الأصفر.

 
كلمات دليلية
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق